حركة مجتمع السلم
مجلس الشورى الوطني

 البيان الختامي للدورة العادية يناير 2019

الجزائر في :  20 جمادى الأولى الموافق لـ 26 يناير 2019 

انعقد مجلس الشورى الوطني في دورته العادية الثانية لهذه العهدة، يومي الجمعة والسبت 19-20 جمادى الأولى 1440هـ، الموافق 25-26 يناير 2019 بقرية الفنانين بزرالدة، تحت شعار ” الإنتخابات الرئاسية 2019 ،التوافق ،والتنمية ، والإصلاج السياسي”. وقد شهدت الدورة حضورا لأعضاء المجلس متميزا ،عكفوا على دراسة الملفات المدرجة في جدول الاعمال، وتمت المصادقة عليها ، وعلى رأسها الملف السياسي والموقف من الانتخابات الرئاسية، وتقرير 2018 ،والبرنامج السنوي 2019.
كما صادق المجلس على تشكيل اللجان الدائمة والمؤقتة، ومجموعة من اللوائح التنظيمية. وخلص المجلس الى ما يلي
. 1 .يثمن المجلس مبادرة التوافق الوطني، وجهود المكتب التنفيذي الوطني، والمساعي الرامية لتكريس وتعميق الإصلاحات السياسية والاقتصادية. ويؤكد بهذا الصدد على ضرورة مواصلة العمل لصون الإستقرار، والسعي لتحقيق دولة الحرية والحق والعدل والقانون، والتسيير الراشد في إطار قيم وثوابت الأمة.
. 2 .قرر المجلس المشاركة في الانتخابات الرئاسية، ورشح رئيس الحركة، الدكتور عبد الرزاق مقري لهذا الاستحقاق .
. 3 .يدعو المجلس المكتب التنفيذي الوطني إلى اتخاذ كل التدابير الرامية إلى حسن التحضير، والتفاعل مع المواطنين والمناضلين، لتكون هذه الانتخابات فرصة للإصلاح السياسي والاقتصادي والتوافق الوطني المنشود، والإقلاع التنموي الذي يحفظ الجزائر وشعبها، ويصون آمال الشباب فيها، وثقتهم في المستقبل الواعد داخل بلدهم.

رئيس مجلس الشورى الوطني
الحاج طيب عزيز

تعليق