أشرف الدكتور نعمان لعور نائب رئيس الحركة المكلف بالتخطيط و المتابعة نهاية الأسبوع الماضي بمدينة الوادي على ندوة سياسية تناولت موضوع الواقع الإقتصادي و الإجتماعي في الجزائر و مشروع قانون المالية لسنة 2016.

و كانت الكلمة  الترحيبية من إلقاء النائب يحي بنين رئيس المكتب الولائي حيث رحب بالحاضرين وعرج على أهمية ذكرى أول نوفمبر و أهم التحديات التي يعيشها الشعب الجزائري في هذه الأيام ثم تناول الكلمة فضيلة الدكتور نعمان لعور الذي غاص في موضوع الندوة عبر محاورها الكبرى و هي المحور السياسي و المحور الاقتصادي و المحور الاجتماعي و تناول بلغة الأرقام  مشروع قانون المالية 2016 داعيا الحكومة للتعقل و الى طرح البدائل الحقيقية والواقعية و الاستماع الى آراء المعارضة بما يحقق الأمن والاستقرار للدولة والمجتمع.
و أعلن رئيس المكتب التنفيذي الولائي الأستاذ يحي بنين على هامش الندوة بأن الانتخابات الأولية لاختيار مرشح الحركة لانتخابات التجديد النصفي لمجلس الامة ستكون نهاية نوفمبر الجاري في جو مفتوح للجميع.
و نظم في نهاية الندوة لقاء مع الصحافة أجاب فيه الدكتور نعمان لعور أجاب  على أسئلة ممثلي وسائل الإعلام الحاضرين.

تعليق