إطارات الحركة  بالشلف في رحلة تربوية إلى العاصمة

نظم المكتب التنيفيذي الولائي للحركة بالشلف رحلة تربوية و ترفيهية لرؤساء و نواب رؤساء المكاتب البلدية إلى العاصمة شملت إقامة عمل تربوي و مبيت بالمقر المركزي للحركة  تميزا ببرنامج ثري و متنوع و لقاء مثمر مع رئيس الحركة الدكتور عبد الرزاق مقري بعد اجتماع رسمي يوم السادس من شهر نوفمبر الفين و خمسة عشر تحت اشراف الامين الوطني للتنظيم حيث ركز رئيس الحركة على  التاكيد على مبدا العمل الجماعي و تقاسم الاعباء  و تعزيز آليات الانتشار إضافة إلى الاهتمام بالعمل مع المجتمع

و الاعتماد على برنامج متكامل و محاربة الفساد و الدفاع على الحريات.

و عقد على هامش اللقاء التربوي لقاء متابعة مع المكتب التنفيذي الولائي حول المستهدفات مع بعض التوصيات من طرف الامين الوطني للتنظيم .

و حضر إطارات الحركة لولاية الشلف مداخلة لرئيس الحركة حول الاوضاع السياسية الداخلية والخارجية و موقع الاسلاميين و تاثيرهم و تأثرهم بمجريات الاحداث المتسارعة في الوطن العربي و العالم ككل .

كما استمع الحضور الى موعضة ايمانية من تقديم الاستاذ النقشبندي الذي بدوره أولى هتماما بالدعوة الى الله و فضلها و منزلتها عند الله سبحانه و تعلى ، كما دعلى الى ضرورة تمتين العلاقة مع الله و الابتدعاد عن الشبهات .

ليختتم اللقاء التربوي بمداخلة للاستاذ حمدادوش ناصر الدين حول دور المنتخب في المجتمع و كيفية خدمة مشروع الحركة و انجاحه عبر مجموعة من النصائح اهما كيف يكون المناضل قدوة لغيره .

و في اليوم الثاني كان الوفد على موعد مع مداخلة حول الاعلام الجديد و القيادة من تقدير الاستاذ ابراهيم هواري ،  لتختتم الرحلة بزيارة الصالون الدولي للكتاب .

من جهة أخرى نظمت الأمانة الولائية للاعلام و الاتصال دورة في تقنيات التصميم الرقمي و طرق استعمال برنامج الفوتوشوب من تأطير الاستاذ عمر بلقايد بحضور حوالي 20 شاب مهتم و هذا ضمن برنامج الامانة الهادف لتشكيل فريق اعلامي متدرب و متخصص حيث تعد هذه الدورة الثانية في انتظار استكمال بقية البرنامج الذي يظم تقنيات التصوير و اعداد التقارير الاعلامية .

و نظمت الامانة الولائية للمرأة وشؤون الاسرة نهاية الأسبوع الماضي من جهتها  الندوة الولائية للإطارات النسوية للحركة حضرتها الأمينة الوطنية الأستاذة فاطمة سعيدي  افتتحت بكلمة للأمينة الولائية بختة وشان التي رحبت باطارات الحركة تلاها رئيس المكتب الولائي الأستاذ احمد صادوق الذي قدم توجيهات قيمة ثم قدمت الامينة الوطنية للمراة محاضرة بعنوان (الواقع السياسي وواجباتنا نحوه ) ليقدم الدكتور بلقاسم قوادري مداخلة دعا خلالها إلى إحياء  معاني التضحية .

تعليق