انعقد أول أمس الجمعة مجلس الشورى الولائي لحركة مجتمع السلم لولاية تلمسان في دورة عادية حملت اسم المرحوم عبد الناصر ابن أم هاني والتي تضمن جدول أعمالها دراسة التقرير الأدبي والمالي لسنة 2016 والبرنامج السنوي 2017 ومناقشة خطة الإنتخابات التشريعية وتجسيد الوحدة مع جبهة التغيير.

اللقاء الذي احتضنه المركز الثقافي المجاهد محمد حسين بمدينة الرمشي افتتح بكلمة  رئيس المجلس ومتصدر قائمة الحركة الأستاذ هبري نابي حيث جدد تعهده أمام إخوانه بأن لا يدخر جهداً في خدمة وطنه وحركته التي زكته على رأس القائمة الانتخابية لتشريعيات 2017.

كما درس المجلس ورقة حول موضوع الوحدة الاندماجية مع جبهة التغيير حيث ثمن الأعضاء المجهودات التي تبذلها قيادة الحزبين في هذا الشأن، كما تمت مناقشة استراتيجية التحضير للانتخابات التشريعية القادمة وتحقيق الأهداف المسطرة  ، أين تعهد الحضور بالعمل الجاد والميداني لتحقيق النجاح لقائمة الحركة ،  وفي الأخير وبعد دراسة ومناقشة النقاط المدرجة في جدول الأعمال خلص اللقاء إلى مايلي :

  1. مباركة الوحدة الاندماجية بين حركة مجتمع السلم وجبهة التغيير والعمل على تكريسها محلياً.
  2. تعهد مترشحي الحركة بالسعي الجاد والفعال لخدمة الشأن العام والاتصال المباشر بالمواطن.
  3. دعوة المواطنين للتسجيل في القوائم الانتخابية والمشاركة المسؤولة في الانتخابات القادمة.
  4. يهيب أعضاء المجلس بالإدارة السهر على السير الحسن للعملية الانتخابية من بدايتها الى غاية إعلان النتائج الرسمية في إطار ديمقراطي وشفاف
  5. دعوة الجميع للتجند من أجل إنجاح الموعد الانتخابي القادم والالتفاف حول قائمة حركة مجتمع السلم.
  6. استنكار العدوان الأخير على قطاع غزة المحاصر والسكوت المتخاذل عن سياسية الاحتلال الصهيوني لتوسيع الاستيطان .

وفي الختام جدد أعضاء المجلس التزامهم بمناصرة القضايا العادلة في العالم وعلى رأسها القضية الفلسطينية والدعوة الدائمة لتكريس الحريات وتثبيت التعددية الديمقراطية آملين أن تكون الانتخابات القادمة حرة ونزيهة.

تعليق