أشرف رئيس الحركة الدكتور عبد الرزاق مقري اليوم السبت على افتتاح أشغال الجامعة الصيفية الشبابية والجامعة الصيفية النسوية التي تنعقد فعالياتهما  أيام 06/ 07/08 أوت 2016 في زرالدة بالجزائر العاصمة  ، حيث جاءت الجامعة الأولى بعنوان “الحريات والوعي السياسي ….لتحقيق الانتقال الديمقراطي” والثانية تحت شعار : “أداء فعال …. مؤسسات متميزة “.

رئيس الحركة تطرق في مداخلته إلى أهمية  الشباب ودورهم في إعادة بعث وإحياء أمجاد الأمة من جديد ، أين  دعا شباب الحركة  إلى مواصلة الطريق و بذل أقصى ما يستطيع من التفكير والتدبير والتخطيط والانضباط  والعمل حتى يتحقق على يديه الانبعاث ، وحتى يكتب الله أن هذه الفئة وهذه الوجوه هي من صنع بها  مجد الجزائر وحتى يصبح هذا الوطن هو الذي صنع به مجد المغرب العربي والأمة العربية وحررت به فلسطين ، متمنيا في ختام مداخلته أن تكون هاتين الجامعتين عامرتين بالفكر والتشاور والحوار  والحماسة.

من جهتها أكدت مديرة الجامعة الأستاذة فاطمة سعيدي أن هذه الجامعة يراد من خلالها أن تكون محطة تجديد نفس ومحطة تفعيل و دفع للأمام ، يستطيع من خلالها  الشباب باعتبارهم مستقبل الحركة أن يتحركوا برؤاها وأن ينشروا فكرها بين أوساط المجتمع إن على مستوى الوظيفة السياسية أو إن على مستوى المؤسسات وعمقها داخل المجتمع  .

وبدوره  أكد الأمين الوطني للشباب الأستاذ سفيان بوزكري على أهمية الشباب داخل الحركة  ، مشيرا في كلمته إلى إدراك الحركة بأنه لا يمكن أن يكون هناك أي إصلاح سياسي أو تغيير دون الاعتماد على هذه الفئة الهامة  ، مؤكدا أن هذه الجامعة يراد من خلالها  توحيد التصور حول الرؤية الشبابية داخل الحركة ، دفع العمل الشبابي في مختلف الفضاءات العامة ، الارتقاء بالعمل السياسي في مختلف برامج المؤسسات الشبابية ، وتعميق الوعي السياسي لدى شباب الحركة .

ويتضمن برنامج الجامعة  في يومه الأول مداخلتين من تأطير رئيس الحركة الدكتور عبد الرزاق مقري ، الأولى بعنوان :” دور الحريات والوعي السياسي في تحقيق الانتقال الديمقراطي” والثانية حول “رؤية الحركة للعمل الشباني ” ،  إضافة إلى مداخلة فكرية من تأطير رئيس الحركة السابق الشيخ أبو جرة سلطاني تحت عنوان ” صناعة الوعي السياسي في الوسط الشباني ” ، كما يتضمن البرنامج تنظيم منتدى شباني حول  ” الشباب الجزائري بين الطموح السياسي والعزوف الانتخابي ” يتناول عناوين “آفاق الشباب في حركة مجتمع السلم ” من تنشيط الأستاذ سفيان بوزكري ، ” لماذا نشرك الشباب في العملية السياسية ” من تقديم الأستاذ عبد الله لطرش ” عزوف الشباب عن العمل السياسي ..ما الحل ” من تأطير  الأمين الوطني للطلبة الأستاذ حسين فرارمة ،  كما سيكون الشباب على موعد مع فقرة تدريبية بعنوان ” وسائل النضال الجديدة ” ينشطها الأمين الوطني الإعلام والاتصال الدكتور عبد الله بن عجمية ، و مع مداخلةفي الشأن الدولي والإقليمي من تأطير الأمين الوطني للجالية الأستاذ زين الدين طبالبعنوان “موقع الجزائر في الوضع الاقليمي والدولي ” .

 

تعليق