في إطار العلاقات الديبلوماسية للحركة استقبل اليوم الشيخ أحمد إبراهيمي الأمين الوطني للقضية الفلسطينية سعادة السفير الفلسطيني الأستاذ لؤي عيسى بطلب منه، مع حضور كل من الأستاذ عبد العالي حساني الشريف الأمين الوطني للتنظيم والأستاذ ناصر حمدادوش رئيس الكتلة البرلمانية للحركة.
أين استعرض سعادة السفير آخر مستجدات الوضع الفلسطيني على الصعيد السياسي، الاقتصادي والاجتماعي وتم التطرق إلى القضايا الإقليمية والدولية المحيطة بالملف الفلسطيني وإلى التطورات المستقبلية المحتملة، وأكد قيادات الحركة في الأخير دعم الحركة المستمر والمبذول للقضية الفلسطينية وفق برامج  وفعاليات مستمرة .
واختتم اللقاء على أمل عقد لقاءات أخرى أكثر تقدما في اتجاه التحرير.

تعليق