نظمت الكتلة البرلمانية للحركة اليوم السبت 9 ديسمبر 2017 بالمقر الوطني يوما دراسيا حول مشروعي القانونين المتعلقين باختصاصات مجلس الدولة وإدماج المحبوسين، حيث قدمت عضو اللجنة القانونية بالمجلس الأستاذة فاطمة سعيدي عرضا حول الموضوع، ثم قدم المحامي ورئيس الكتلة البرلمانية الأسبق الأستاذ فاتح كرد مداخلة تأطيرية تخصصية، كما تناولت الكتلة الملف الفلسطيني حيث تمت مناقشة تحركات الكتلة البرلمانية بالتنسيق مع باقي الكتل حول تطورات القضية ومستويات ومجالات التحرك سياسيا وبرلمانيا وديبلوماسيا، إضافة لذلك قام نواب الحركة بدراسة مقترح الكتلة البرلمانية لإنشاء لجنة تحقيق برلمانية حول تزوير الانتخابات المحلية، وكذا دراسة تفعيل مشروع قانون تجريم الاستعمار.
واختتم اللقاء بمناقشة قضايا تنظيميةتمثلت في مقترح إيجاد إطار تنسيقي للعمل البرلماني المشترك، متابعة ملف اشتراكات النواب، ملف التكوين في اللغات.

تعليق