حركة مجتمع السلم
مجلس الشورى الوطني

الجزائر في :15 ذو القعدة 1439هـ

الموافق لـ 28 جويلية 2018م

اجتمع مجلس الشورى الوطني لحركة مجتمع السلم في دورته العادية الأولى لعهدة 2023/2018 يومي الجمعة و السبت 15/14 ذو القعدة 1439 هـ الموافق لـ 28/27 جويلية 2018 بفندق الرايس بالجزائر العاصمة.
تحت شعار :” التوافق الوطني … مبدأ وممارسة ” لمناقشة جدول الأعمال التالي:
1. النظام الداخلي لحركة مجتمع السلم. 
2. الخطة العامة الخماسية 2023/2018.
3. النظام الداخلي لسير مجلس الشورى.
4. تقرير لجنة اثبات العضوية.
5. لائحة تجديد الهياكل.
وبعد مناقشة جدول الأعمال أعلاه سجل المجلس المواقف التالية:
1. تثمين مبادرة التوافق الوطني التي تقدمت بها الحركة باعتبارها فرصة جديدة لا ينبغي أن تهدر لحل الأزمة المتعددة الابعاد ودعوة كل أطياف الطبقة السياسية ومؤسسات الدولة ومكونات المجتمع المدني وكل فئات الشعب إلى احتضان المبادرة من أجل جزائر آمنة مستقرة نامية.
2. اعتبار الانتخابات الرئاسية القادمة 2019 فرصة للتغيير وفتح الأفق السياسي على قاعدة التوافق و الديمقراطية .
3. الدعوة إلى رص الجبهة الداخلية لحماية الوحدة الوطنية ومواجهة التهديدات الخارجية و لا سيما بخصوص ملف الهجرة غير الشرعية وأمن الحدود .
4. التحذير من تداعيات الأزمة الاقتصادية العميقة و الهيكلية التي تدل عليها المؤشرات التي تعلنها المؤسسات الرسمية بسبب عجز الحكومات عن المعالجة الجذرية لأسباب الأزمة رغم توفر القدرات والامكانات المادية والبشرية للخروج منها وصناعة قصة نجاح جزائرية.
5. إدانة حالة التخبط التي ميزت قرارات الحكومات المتعاقبة حول ملف التحويلات الاجتماعية و رفع الدعم عن أسعار المواد الأساسية التي ستحدث توترات اجتماعية خطيرة على أمن واستقرار الوطن في غياب توافق مجتمعي واسع حولها .
6. التأكيد على الجدية والإرادة السياسية في مكافحة الفساد الذي استفحل في البلاد و تهيكل ليصبح ظاهرة عابرة للحدود وآفة وطنية تهدد الأمن والقيم والتنمية وتفسد الحياة السياسية وتهز الثقة بين الشعب و مؤسسات الدولة وتشوه سمعة الجزائر .
7. الدعوة إلى ترسيخ قيمة المواطنة و الحقوق و المساواة وتكافؤ الفرص في كل جهات الوطن من خلال التوزيع العادل للثورة بعيدا عن عقلية الجهوية و المحسوبية .
8. يهنئ مجلس الشورى الوطني الطلبة الناجحين في كل الأطوار التعلمية المختلفة ويدعو إلى تحسين شروط التعليم بما يحقق الجودة و يحفظ المنظومة التربوية من كل محاولات التنصل من ثوابتها ومضمونها الحضاري وارتهانها في أجندات الأقليات الأيدولوجية تحت مسمى الاصلاحات .
9. إدانة قانون القومية اليهودي العنصري والتأكيد على خطورة صفقة القرن التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية التي ستفشل أمام إرادة الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة .

رئيس مجلس الشورى الوطني
الحاج الطيب عزيز

 

تعليق