الشيخ فضيل بلعظم يشرف على الملتقى التربوي الولائي الرابع بالأغواط
الشيخ فضيل بلعظم يشرف على الملتقى التربوي الولائي الرابع بالأغواط

عقدت الأمانة الولائية  للتربية والتكوين والدعوة  بولاية الأغواط مؤخرا الملتقى التربوي الولائي الرابع بعاصمة تحت إشراف المكتب الولائي للحركة و حضره أبناء الحركة من بلدية    الأغواط والبلديات الأخرى كبلدية آفلو  بريدة قصر الحيران الخنق قلتة سيدس سعد بن ناصر بن شهرة الغيشة والبيضاء.

 وقد تم تنشيط الملتقى من طرف مجموعة من الاساتذة على رأسهم فضيلة الشيخ المقرئ الفضيل بلعظم من مدينة وهران صاحب إجازة في القراءات العشر من بلاد الشام سوريا الذي ذكر بعد الفترة الإففتاحية التي نشطها  رئيس المكتب الولائي للحركة الأستاذ أحمد بوفاتح وكذا رئيس مجلس الشورى الولائي الأستاذ حمدي عبد الحميد بفضل مدينة الاغواط عليه في تعلمه وحفظه لكتاب الله بمعهد إعداد الدعاة لدى فضيلة الشيخ -الخادم لكتاب الله -أبي أسامة كيرد -نفع الله بعلمه -  وهذا بعد توجيه من المرحوم الأستاذ حمدي الجيلالي رحمه الله.

 وكانت مداخلة الشعب بلعظم فوضيل  حول كثير من المعاني القرآنية التي تأثر بها الحضور من إخوة وأخوات داعيا الجميع للالتفاف حول كتاب الله لأنه هو النجاة من كل الآفات والمطبات خاصة في عصرنا الذي أصبحت فيه الفتن كقطع الليل المظلم لا ينجو منها إلا من تمسك بكتاب الله وقد شاركه نفس الطرح الأستاذ عيسى بن يمينة من ولاية غليزان الذي ذكر الحضور ببعض مناقب الشيخ محفوظ نحناح –رحمه الله- كالمحافظة على التمسك بكتاب الله وإكرام أهله.

كما كانت المداخلة الثانية  للأستاذ علي قويدري من جامعة الأغواط الذي تحدث عن معالم النصر والتمكين من أجل إصلاح الدنيا والدين انطلاقا من العودة الصحيحة لكتاب الله وذلك بإصلاح النفس والمجتمع  واستنهاض الهمم وعدم اليأس .

ليتم بعد ذلك تكريم الأساتذة وشكرهم على إنجاح الملتقى بعد التواصي بالحق والصبر والدعوة إلى التمسك بكتاب الله حفظا وعملا.

ألبوم الصور


طالع أيضا