النائب نورة خربوش تساءل الوزير الاول حول ترويج الدولة لبيع وتصدير ام الخبائث
النائب نورة خربوش تساءل الوزير الاول حول ترويج  الدولة لبيع وتصدير ام الخبائث

ساءلت النائب نوره خربوش عن حركه مجتمع السلم الوزير الاول عن حملة الترويج الرسمية التي تقوم بها بعض القطاعات الوزارية منها وزارة التجاره لبيع وتصدير ام الخبائث واشاعة استهلاكها برفع كل القيود الضابطة لاشاعة مثل هذه المحرمات .وقد استهلت السيدة النائب سؤالها بتذكير الوزير الاول بأن الجزائر دوله مسلمة يعتز شعبها بكل جذوره ومكوناته بالانتماء للاسلام عقيدة وعبادة وسلوك .وقد نصت علي ذلك كل المواثيق المرجعيه للدوله الجزائرية .واعتبرت النائب في نص السؤال سلوك الحكومة في تبني واصدار مثل هذه القرارات استفزازا صريحا لمقوم وحدة الشعب الجزائري وانتهاكا صارخا لتعاليم الدين الاسلامي الحنيف  دين الدولة الرسمي .كما تساءلت النائب عن اسباب منح عدد مذهل من الرخص في  ظرف وجيز لايتعدي 3اسابيع  والذي يؤكد النوايا السيئه المرتبطه بخلفية ايدولوجيه تستهدف المساس بمقومات الشعب الجزائري .

كما استغربت النائب الموقف المخذل لوزير الشؤون الدينيه والاوقاف والذي عبر فيه صراحة عن اختياره لكتمان الحق والسكوت عن الباطل بعتباره مسؤول اخلاقيا وسياسيا عن توجيه المواقف والقرارات بما يتوافق مع دين الدوله الاسلام ولايخالف صراحة تعاليمه .وشارت النائب الي سفاهه المبررات التي ادرجت ضمن توصيات الندوة الوطنيه حول التجارة الخارجية والتي جعلت من تصدير الخمورا موردا بديلا للتصدير خارج المحروقات يدعم الاقتصاد الوطني علي اعتبار ان الجزائر ضيعت كل فرص التنمية بإمتلاكها لموارد هامة من الثروات النفطية ولجات للبحث عنها في الخمور مما يؤكد غياب ادني مقومات الحكامه ةالتسير الراشد .

كما لفتت النائب الوزير الاول الي عدم ادراج هذه التدابير الاستفزازية ضمن قانون المالية التكميلي الذي سيعرض علي البرلمان .

وركزت الاستاذة النائب علي ضروره التئام هبة شعبيه لمناهضة مشاريع الافساد التي تستهدف تدمير روابط تماسك المجتمع وتفكيك عراه والتي تؤسس لنشر الرذائل واشاعة الفجور كل ذلك يؤدي الي تنامي ظاهرة العنف وشيوع مظاهر التحلل

وعليه تؤكد النائب علي ضروره التحرك الجماعي ضد هذه المخططات المستغربه والمدمرة بأشكال مجتمعيه متحضرة تؤكد عمق انتماء الشعب الجزائري  الي ثوابته.

ألبوم الصور


طالع أيضا