وفد جزائري ضمن قافلة (أميال من الابتسامات) لغزة



و جاءت في إطار المجهود الدولي المتواصل لكسر الحصار الظالم على غزة، و تعويضا لأسطول الحرية 2 الذي منع من مغادرة الموانئ اليونانية . و ستكون هذه الرحلة الأولى ضمن ثلاث دفعات، حتى يتم نقل المساعدات و الناشطين المشاركين في أسطول الحرية 2.

و أضاف منسق الحملة أن الوفد سيصل اليوم إلى القاهرة و يدخل مباشرة إلى غزة ليعقد فعاليات و لقاءات تضامنية مع فعاليات المجتمع الفلسطيني و اللقاء مع المسؤولين و السلطات و ممثلي المجتمع المدني.

و يجدر التذكير أن السلطات الأوربية و بالأخص اليونانية منعت بضغط من (إسرائيل) و الولايات المتحدة، قبل أشهر إقلاع سفن كانت تقل ناشطين و مساعدات لقطاع غزة في إطار أسطول الحرية 2 ، و اعتقلت عددا منهم.