إختتام الوحدة الأولى لمخيم ـ مشروع النهضة بالقرآن ـ الصيفي الثالث بولاية سطيف
إختتام الوحدة الأولى لمخيم ـ مشروع النهضة بالقرآن ـ الصيفي الثالث بولاية سطيف

أختتمت الأسبوع الجاري بمدينة ـ بئر العرش ـ بولاية سطيف فعاليات الوحدة الأولى للمخيم الصيفي  ـ مشروع النهضة بالقرآن ـ في طبعته الثالثة الذي تنظمه أكاديمية جيل الترجيح للتأهيل القيادي.

 على أن تستأنف باقي الوحدات الثلاث مع نهاية شهر جويلية القادم .

وشارك في هذه الوحدة التي دامت 12 يوما من العشر الأوائل لشهر رمضان الفضيل ما لا يقل عن 200 شاب وشابة من كل ربوع الوطن و من أفراد الجالية جمعهم هدف واحد وهو حفظ كتاب الله وإتقان أحكام تلاوته حيث سادت أجواء إيمانية أخوية طيلة فترة المخيم بشهادة المشاركين الذين استفادوا من حلقات الحفظ وتلقين أحكام التلاوة.

كما برمجت خلال الوحدة الاولى من المخيم الذي ستتبعه 3 وحدات نهاية شهر جويلية الجاري مجموعة من المحاضرات وحلقات الذكر التي ألقاها عليهم خيرة شيوخ ودعاة الجزائر بالإضافة إلى ضيوف من الشقيقة سوريا الجريحة و ظهرت خلال المخيم نماذج متميزة و بينها الطفلة إيثار سعد مهني ذات 12 ربيعا إبنة مدينة بئر العرش والتي سافرت مع والديها إلى اليونان عندما كان عمرها خمس سنوات وقبل حوالي 3 سنوات إنتقلت أسرة إيثار إلى فرنسا.

الطفلة إيثار أكدت خلال المخيم أنها ( بدأت حفظ القرآن لما كان عمرها خمس سنوات لما كانت باليونان وساعدتها والدتها التي كانت تعمل كمعلمة للغة العربية لأبناء الجالية العربية هناك  وحفظت " جزء عمّ "  و لما إنتقلت إلى فرنسا واصلت الحفظ بمفردها) وبالنسبة لمشاركتها في المخيم قالت أن الفضل يرجع للجدّة التي قامت بتسجيلها و ما كان من إيثار وبمجرد إنتهاءها من إمتحانات الفصل الثالث وظهور نتائج نجاحها إلاّ السفر إلى الجزائر للمشاركة في المخيم قائلة " أريد أن أحفظ القرآن لأننّي مسلمة ، ولمّا أحفظ القرآن سيحفظني ربّي " كما أبدت رغبتها في المشاركة في الوحدات الثلاث المتبقية.

و عبر العديد من  المشاركين عن عزمهم على ختم كتاب الله والإلتحاق بقافلة الحفظة الأبرار ومن بينهم شابتين وثلاث شباب ممن ختموه خلال هذه الوحدة.

ألبوم الصور


طالع أيضا